إدارة التأهيل والتقويم
منزل منتصف الطريق

منزل منتصف الطريق

04 سبتمبر 2022

منزل منتصف الطريق من التجارب الرائدة والتي تشرف علها الإدارة حيث أطلقت وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية بالتعاون مع وزارة الصحة مشروع «منزل منتصف الطريق» في منطقة الفنطاس لتأهيل المتعافين من الإدمان. حيث يعد «منزل منتصف الطريق» حاضنة بيئية تُعنى بالجانب العلاجي والنفسي والروحي لإعادة تأهيل المتعافين من آفة الإدمان لمواجهة المجتمع الخارجي والإسهام في تطويره عن طريق تعلم مهارات الاعتماد على النفس وإعادة تنظيم عقلية وشخصية المتعافي ومساعدته في إكمال مسيرته في الحياة والوثوق بكيانه ليتمكن من الانخراط في الم لمجتمع مرة أخرى.

وتحرص الإدارة على تشكيل اللجنة التنسيقية للجهات المعنية بمشروع منزل منتصف الطريق وكذلك تقديما لدعم والإمكانيات المتاحة من أجل إنجاحه بمشاركة وزارة الصحة ممثلة في مركز علاج الإدمان حيث يأتي هذا المشروع متوافقا مع استراتيجية وزارة الأوقاف والشئون الاسلامية التي تعمل على رعاية النشء والشباب وتقوية الوازع الديني لديهم ومساعدتهم على السلوك القويم قامت الإدارة بتنفيذ العديد من الأنشطة المختلفة لنزلاء منزل منتصف الطريق وهي كالتالي:

١- رحلة مناسك الحج

قامت الإدارة بتسيير وفد «منزل منصف الطريق» لأداء مناسك الحج لعام 1438هـ  ضمن إطار الجهود التربوية والتأهيلية التي تقدمها الإدارة للشريحة المستهدفة من الشباب المتعافين من الإدمان ممن وضعوا في ظروف اجتماعية قاسية وغبر موائمة. وضمن جملة من الانشطة الأخرى المخصصة لهذه الشريحة والذين هم بأمس الحاجة لمن بأخذ بأيديهم إلى بر الأمان والاطمئنان والحياة الحرة الكريمة لإعادة بناء مستقبلهم وتأهليهم بشكل مناسب بما يضمن لبم الحياة الكريمة واستعادهم للثقة والطمأنينة التي افتقدوها في فترة ما من أعمارهم.

2- رحلة مناسك العمرة

قام وفد "منزل منصف الطريق” برئاسة مدير الإدارة د. ناصر العجمي بأداء مناسك العمرة في رحلة استغرقت أربعة أيام في الفترة من 18-21 مارس 2017. حيث ضم الوفد مشرفين إداريين والطبيب المعالج رئيس مركز الكويت للصحة النفسية د. أحمد حسين ملا. وجاءت هذه الرحلة حرصا من وزارة الأوقاف والشنون الإسلامية على الأخذ بأبيدي الفئة من المتعافين. وتعمل جاهدة على تهيئة الأجواء

الإيمانية لتوفير سبل الرعاية الصحيحة لنزلاء المنزل وذلك بإيجاد ببنات سليمة في أجواء الحرم المي

والمدينة المنورة وزيارة الأماكن المحببة إلى نفوس المسلمين. سعيا لتحديث وتطوير البرامج والأنشطة المقدمة لنزلاء المنزل لنكون أكثر فاعلية وأعظم أثرا في نفوسهم لتجديد الأمل بالاستمرار في تجنب طريق الإدمان الذي بعثر حياتهم للانتقال لأجواء التفاؤل في فثل التقدم الذي يتحقق يوميا في هذا المنزل بعيدا عن صخب الحياة وشجونها.

3- الفطور الجماعي

من إنجازات فريق عمل الإدارة تنفيذ نشاط إفطار رمضاني لمنزل منتصف الطريق بتاريخ 7-6-2017,بإشراف موظفي الإدارة وحضور الدكتور عادل الزايد مدبر مركز علاج الإدمان والدكتور أيمن عبد القادر من مركز علاج الإدمان. حيث حضر نزلاءه المنزل ومركز علاج الإدمان وموظفي الإدارة والمرشدين.

4- الغبقة الرمضانية

في يوم الأربعاء الموافق 14-6-2017تم عمل غبقة رمضانية لمركز علاج الإدمان تنفيذ إدارة التأهيل والتقويم. بحضور مدير مركز علاج الإدمان الدكتور عادل الزايد وقد حضر النشاط عدد كبير من المتعافين المنتسبين إلى منزل منتصف الطريق إضافة إلى نزلاء الأجنحة التأهيلية. وقد تخلل النشاط فاعليات رياضية متعددة مثل كرة القدم وتنس الطاولة والطائرة البلياردو بين الأعضاء القدامى والجدد لمزيد من تبادل الخبرات والقوة والأمل للتعافي من الإدمان.

5- الاعتكاف الرمضاني الأول

أقامت الإدارة معتكفا رمضانيا لعدد (37) من نزلاء منزل منتصف الطريق للمتعافين من الإدمان بالتعاون مع إدارة مساجد محافظة مبارك الكبير. خلال العشر الأواخر من رمضان بهدف توفير الأجواء الإيمانية للمتعافين حتى يستكملوا برنامجهم التوعوي والتثقيفي المعد لهم. وحرصت إدارة التأهيل التقويم على تنفيذ برنامج إيماني توعوي متكامل للمتعافين من الإدمان المشاركين في المعتكف. وشمل البرامج التربوية والمحاضرات التوعوية والخواطر الإيمانية والأنشطة والبرامج الثقافية وجلسات الاستماع. بالإضافة إلى توفير كل المتطلبات الأخرى التي ساعدت على المشاركة في المعتكف.

6- حلقة القرآن الكريم

من الأنشطة المهمة والأساسية التي ينفذها فريق الإدارة بمنزل منتصف الطريق بالتعاون مع إدارة شئون القرآن الكريم بالوزارة. ويستهدف منها الارتباط بالقرآن الكريم وتقوية الوازع الديني. بمعدل منتظم أسبوعيا لعدد يتراوح ما بين (30-40) متعافيا.

7- مسابقة القرآن الكريم

انطلاقا من دور إدارة التأهيل والتقويم في تحقيق وتفعيل رؤية ورسالة الوزارة وتفعيلا لقيم التعاون والشراكة أقامت الإدارة بالاشتراك مع إدارة شئون القرآن بالوزارة وبالتعاون مع الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية بوزارة الداخلية المسابقة القرآنية الأول تحت عنوان: "مسابقة النور الأول لحفظ القرآن الكريم" . وتستهدف الإدارة بها فئات النزلاء بالمؤسسات الإصلاحية بوزارة الداخلية والحاضنات الحرفية الي تشرف عليها إدارة التأهيل والتقويم بوزارة الصحة ومنزل منتصف الطريق تشجيعا على حفظ وتلاوة القرآن الكريم ومدارسة علومه لدى كافة الفئات وبالمستويات التي تناسها. لما لذلك من أثر ايجابي في تقويم السلوك وتهذيب النفوس وتشجيعا لهم نحو التعافي وممارسة الأنشطة المختلفة لتمكينهم من الاندماج بالمجتمع بشكل فاعل.

8- المخيم الربيعي

حرصت إدارة التأهيل والتقويم على تنفيذ المخيم الربيعي السنوي لنزلاء منزل منتصف الطريق وذلك خلال موسم التخييم السنوي في الفترة من 1نوفمبر 2016 حتى نهاية الموسم في أبريل 2017. وضم المخيم عددا تجاوز ال (150) شخصا من المتعافين. ويعتمد المخيم بصورة أساسية على نظام الرحلات الأسبوعية المستمرة لنزلاء المنزل ومركز علاج الإدمان.

ويعتمد المخيم أيضا بشكل أسامي وكلي على مبدأ الخدمة الذاتية للنزلاء بداية من تجهيز المكان ونصب الخيام إلى تجهيز الطعام اليومي وغيره من المهام. وضم المخيم أيضا الأشخاص الذين أتموا البرنامج العلاجي . وتخرجوا من المنزل ومارسوا الحياة الطبيعية والوظيفية كنماذج واقعية فعالة.

9- مشروع العلاج بالعمل

الفكرة الرئيسية للمشروع مساعدة المتعافي على إدارة وقته وبذل المجهود من أجل الوصول إلى هدف معين يضعه لنفسه. وكيف يتكيف مع ضغوط الحياة دون اللجوء للتعاطي مرة أخرى. وكيف يتحمل المسئولية وغيرها من الأهداف العلاجية المهمة. والتي نفذتها الإدارة هذا العام عن طريق مشروع المزرعة التطوعي لاستصلاح وتهيئة قطعة أرض بمساحة 12000م بالعبدلى وتحويلها من قطعة قاحلة لمستصلحة ومنتجة.

10- مقرر مرشد التعافي من الإدمان

في إطار اهتمام ادارة التأهيل والتقويم بتطوير عملها وزيادة فعالية وتجويد عملها مع مختلف الفئات التي تعاني صعوبات بسبب الإدمان في المجتمع. وبعد الاطلاع على التجارب السابقة وثبوت فعاليتها. جاءت فكرة برنامج اعداد "مرشد أكاديمي تعافي" في مجال علاج الإدمان بالتعاون مع معبد التمريض. ليكون مهيأ علميا وأكاديميا للتعامل مع الفئات المعنية ولتحقيق أفضل النتائج.

الحاضنات و الورشة الحرفية


شكلت الإدارة فريقا للقيام بحصر احتياجات الحاضنات والورش الحرفية. حيث قام الفريق بالوقوف على حالة الحاضنات والورش الحرفية الموجودة بالمؤسسات الإصلاحية بوزارة الداخلية ومراكز التأهيل لدى وزارة الصحة ووزارة الشئون الاجتماعية والعمل. والتي تضم مجالات عدة. مثل الحاسب الآلي والأشغال اليدوية والطبي والرسم والميكانيكا والكهرباء وغيرها من التخصصان. والتي تهدف بشكل أسامي إلى تأهيل وإعادة الثقة بالنفس للفئات المستهدفة بتلك المؤسسات.

- وقد حرصت الإدارة على تنفيذ العديد من الزيارات الميدانية التفقدية للوقوف على الحالة ومتابعة انتظام سير العمل بتلك الحاضنات. وعقدت العديد من الاجتماعات واللقاءات التنسيقية مع إدارة تلك المؤسسات والجهات على سبيل المثال: زيارة سجن النساء العمومي. والسجن المركزي ومركز تأهيل التائبين.

- كما نفذ فريق العمل بالإدارة الدورات التدريبية والمحاضرات للنزلاء على سبيل المثال: (دورة ICDL -دورة الأشغال اليدوية - دورة الطبخ- محاضرة حديث الذات- مفاتيح السعادة - إدارة الخلاف- توازن الحياة) والعديد من البرامج المخطط لبا والتي تشرف علهها وتنفذها الإدارة.

مكافحة العنف الاسري

أحد المهام الرئيسية المسندة التي تقوم عليها الإدارة لتحقيق الأهداف المرجوة وتحقيق غايات وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية في الحفاظ على مكونات المجتمع وتماسكه والحفاظ على اللبنة الرئيسية له وحمايتها وهي الأسرة.

- تم تشكيل لجنة ضحايا العنف الأسرى بقرار من السيد وكيل وزارة الأوقاف. وهي لجنة مشكلة من موظفي الإدارة وبعض الشخصيات ذات الصفة والعلاقة بعمل هذه اللجنة من مؤسسات ووزارات الدولة.

- تم وضع تصور كامل لإنشاء منزل لضحايا العنف الأسري.

- عمل تصور تنفيذ ملتقى العنف الأسري على مستوى دول الخليج لتبادل خبراتهم في هذا المجال.

إدارة التأهيل والتقويم